القاهرة - وقعت يوم الأحد بالقاهرة جامعة الدول العربية ومجلس الوحدة الاقتصادية العربية بروتوكول تعاون لتأسيس مركز رصد متقدم للازمات الاقتصادية بغرض تعزيز التعاون العربي وتبادل البيانات الاقتصادية.

وأعلن الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية السيد محمد الربيع التي تحتضن مقر هذا الجهاز الجديد انه سيتم تشكيل لجان علمية صغيرة في كل دولة عربية بغرض جمع المعلومات والبيانات الخاصة بالمتغيرات الإقتصادية قصد التنسيق بين المختصيين في الجامعات العمومية للدول الأعضاء. وأضاف الأمين العام أن هذا المركز سيعمل على دراسة ورصد الكثير من الأزمات الأقتصادية التي "عصفت بالاقتصاد الرأسمالي والعربي".

وأوضح المسؤول أنه سيتم من خلال هذا البروتوكول "تفعيل آليات التعاون الإقتصادي العربي المشترك من اجل النهوض بالواقع الإقتصادي وتطويره وتعزيزه بمعايير ومقاييس تتماشى والمتغيرات الراهنة".

ويسعى هذا الجهاز الجديد إلى التشاور في المسائل ذات الأهمية المشتركة وتنسيق الجهود لتحقيق التكامل الإقتصادى العربي بين القطاعات الحكومية وشركات القطاع الخاص في الدول العربية وتنسيق برامج العمل في القضايا الرئيسية لتحقيق التكامل على مستوى مجلس الوحدة الإقتصادية العربية والقطاع الاقتصادى بالجامعة.



منبع:
http://economy.algeria.tk